انطلاق أعمال الندوة الثانية لمستجدات السكري في المدينة المنورة.

مصدرالخبر: فريق التحرير

d4qekn0sdKtpJjoiptKWMsMC8WS6520U9Kjt6TOA.jpeg

انطلقت اليوم, الندوة الثانية لمستجدات السكري التي تنظمها جمعية المدينة المنورة الخيرية للسكري "سُكّر " بمشاركة عدد من المتخصصين والأطباء, ومنسوبي القطاع الصحي, بحضور مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة الدكتور عبدالحميد بن عبدالرحمن الصبحي، ورئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور صلاح بن سليمان الردادي ، وذلك بقاعة المؤتمرات بالمركز الثقافي والتي تستمر لمدة يومين.

وذكر رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور صلاح بن سليمان الردادي خلال كلمته حرص الجمعية على إقامة الندوة سنوياً لمواكبة المستجدات التي تشهدها  مراكز الابحاث والجهات المتخصصة في مجال السكري وتتضمن محاضرات وأوراق وورش عمل تستهدف جميع النواحي المتعلقة بمرض بمشاركة أكثر من 27 متحدث من وزارة الصحة ووزارة الحرس الوطني ووزارة الدفاع و جامعة طيبة و جامعة الملك عبدالعزيز والمستشفيات الخاصة.

وأبان الدكتور الردادي أن الندوة ستتطرق إلى عددٍ من المحاور من أبرزها الوباء العالمي للسكري أنواعه وطرق علاجه والوقاية منة والتغذية الصحية لمرضى السكر ، وأهمية اتخاذ الإجراءات اللازمة للإسهام في الحدّ منه .

والأساسيات اللازمة معرفتها حسب توصيات الجمعية العلمية العالمية . وشدد الدكتور الردادي على الدور الذي تقوم به الجمعيات الخيرية والمهام الملقاة على عاتقها لتحقيق رؤية 2030 حيث تحرص جمعية سكر أن تحقق تلك الأهداف الاستراتيجية للرؤية من خلال تمكين المسؤولية الاجتماعية وتحقيق اثر اكبر للقطاع غير الربحي وتشجيع العمل التطوعي .

كما نوه الدكتور الردادي عن استضافة الجمعية لمؤتمر الجمعية العربية لامراض الغدد الصماء والسكري عند الاطفال في عام ٢٠٢٠م .كما تم تكريم الرعاة والداعمين والمتعاونين والمنظمين.

يذكر أن جمعية المدينة المنورة الخيرية للسكري "سُكّر" إحدى الجمعيات الرائدة التي تسعى إلى الحد من انتشار داء السكري في المجتمع وقد ساهمت على مر ثلاث سنوات مضت في توعية المجتمع بهذا الداء وبيان أسبابه وطرق الوقاية منه والمضي قدما في تكثيف البرامج التثقيفية والارشادية والتنويع في تلك البرامج بما يسهم في اعداد مجتمع واعي مدرك بخطورة  داء السكر.

الكاتب
pSnwUUTq4GVkiqJmVE9oOg02ehTlrlpj4B4nS8p1.jpeg
2429 منشور الادارة

أدم البصيلي


التعليقات - 0
اضافة تعليق