افتتاح معرض السيرة النبوية في المدينة المنورة ضمن “موسم رمضان”

مصدرالخبر: خيبر نيوز الأخبارية

sjsXyavEBua8HZCUjmCgSSGTBEMKWG1mIcfRCOPN.jpeg

ضمن فعالية “موسم رمضان” افتتح معرض السيرة النبوية في المدينة المنورة بمنطقة الحرم النبوي منذ بدايه شهر رمضان ويمتد الى نهاية الشهر على فترتين الفترة الصباحية تبدأ الساعة 10 صباحاً وتبدأ الفترة المسائية 10 مساءاً، ليأخذ المسلمين من أبناء الشعب السعودي وزوار مدينة الرسول في رحلة عبر الزمن الى الماضى الجميل.

وتفيض مشاعر زوار معرض السيرة النبوية بالمدينة المنورة عند تجولهم في جنبات وأقسام المعرض المقام غرب المسجد النبوي الشريف ممزوجة بالسعادة لما يحتويه من تقنيات مبهرة ومجسمات ولوحات مضيئة وشاشات تفاعلية لسيرة الرسول الكريم في المرحلتين المكية والمدينية منذ ولادته حتى وفاته. ويضم المعرض الذي يهدف إلى اطلاع الزوار على تفاصيل حياة الرسول ، الكثير من اللوحات التي تتناول جوانب عدة عن حياة الرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام منذ ولادته، ونسبه الشريف وصفاته الخلقية والأخلاقية وعلاقته مع ربه، ومع أهل بيته، وأصحابه رضوان الله عليهم، بالإضافة إلى مجسمات عن بناء المسجد النبوي ومنزله وحجراته، ومجسم للمدينة النبوية في زمن الرسول الكريم، بجانب أفلام وثائقية تتحدث عن بعثته وهجرته التي غيرت مجرى التاريخ واللحظات الحاسمة في تاريخ الإنسانية.

كما يسلط المعرض الضوء على حال الرسول مع القرآن الكريم، ولجوؤه إلى الله عز وجل وحاله مع الصلاة، ولمحات في حياة النبي ، ويحتوي المعرض على العديد من العروض التي تجسد سيرة الرسول الكريم، كما يعرض معلومات عن أمهات المؤمنين وحياتهن مع رسول الله وما نقلنه من الأحاديث عنه.

ويستهدف المعرض تعريف الزوار بتفاصيل مهمة في حياة الرسول منذ أن كان في مكة المكرمة الى هجرته ومعيشته في المدينة المنورة، لتبرز عظمته وتزيد من محبته، وتقديم الصورة الحقيقية لنبي الرحمة لإعلاء قدر النبي في العالم ونصرته، مضيفاً بأن المعرض فيه توثيق علمي لمعالم وأحداث السيرة العطرة والأيام النضرة لرسولنا الحبيب، ونبذة عن تاريخ عمارة المسجد النبوي الشريف وتطورها عبر الحقب التاريخية المختلفة، وهناك مجسمات ضخمة للمدينة المنورة في عهدها النبوي يبين مكانتها ومعالمها الرئيسية. كل تلك المعلومات التاريخية والإنسانية ينقلها المعرض لزواره بالصور والنصوص والعروض المرئية التفاعلية ومجسمات رائعة لمحطات الطريق الذي سلكه النبي بعد وصوله إلى المدينة كما تظهر المجسمات مراحل غزوتي أُحُد والخندق والجبال والأودية التي جرت الغزوتان بينهما ومجسماً للمسجد النبوي في عهد رسول الله لتقرب للزائر التاريخ ليراه ويعيشه كما كان.

الكاتب
cICJ2w1G9gsGHzqFOqWDGCBFqjpTbeF0SCpT5SsO.jpeg
2477 منشور

فريق التحرير


التعليقات - 0
اضافة تعليق