انطلاق دوريات الأفواج الأمنية في نجران

مصدرالخبر: خيبر نيوز الأخبارية (متابعات )

sNLmXHsnMr0E594CFUVOSZxKPSZop17g5DPG3EwC.png

بتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، باشرت وكالة وزارة الداخلية لشؤون الأفواج الأمنية مهامها الأمنية في منطقة نجران لمساندة القطاعات الأمنية بالمنطقة ، حيث تعد قوات الأفواج الأمنية إحدى القطاعات الجديدة بوزارة الداخلية، وهي قوة مساندة أولى لقوات حرس الحدود بالمناطق الجنوبية من المملكة، وتختص في تنفيذ المهام الأمنية بالمناطق الجبلية والأودية السحيقة، وتعمل وفق خطة استراتيجية معتمدة لنشر دورياتها في كافة المناطق الجبلية والأودية بالمناطق الجنوبية من المملكة.

وقد دشن وكيل وزارة الداخلية لشؤون الأفواج الأمنية اللواء د. فهد بن سعيد القحطاني، انطلاق دوريات قوة الأفواج الأمنية لمباشرة مهامها في جميع المواقع بالمنطقة في حفل أقيم بهذه المناسبة حضره عدد من القيادات بالمنطقة .

حيث بدء الحفل بآيات من الذكر الحكيم ، ثم كلمة لقائد الافواج الأمنية في منطقة نجران العميد متقاعد عبدالرزاق مسفر ال عيسى رحب فيها بوكيل وزارة الداخلية لشؤون الافواج الامنية وبين مهام اعمال الافواج بالمنطقة ، ثم ألقيت قصيدة نبطية للعريف سالم المري ، بعد ذلك شاهد الحضور عرض مرئي عن وكالة شؤون الافواج الأمنية ، تم تكريم الضباط والافراد المتميزين ، كما تم تكريم الجهات المشاركة .

بعد ذلك انطلقت دوريات الافواج الأمنية بمنطقة نجران واستلام مواقعها في المنطقة كدوريات مساندة للقطاعات الامنية بالمنطقة .

وتحدث وكيل وزارة الداخلية لشؤون الأفواج الأمنية اللواء د. فهد بن سعيد القحطاني " للرياض " أن مباشرة الوكالة لمهامها في منطقة نجران سيعزز من جهود حرس الحدود، وشرطة المنطقة، والإدارة العامة للمجاهدين في التصدي لنشاطات تهريب المخدرات والأسلحة، ومحاولات التسلل غير المشروع عبر حدود المملكة الجبلية مع اليمن الشقيق، وستساهم دوريات قوة الأفواج بالمنطقة في مراقبة المسالك والدروب الوعرة، وإقامة مراكز للضبط الأمني لمتابعة وضبط المهربين والمتسللين.

وعن تنظيم حمل السلاح قال القحطاني : أن حمل السلاح بدون تصريح يُعد مخالفة ، ‏ودوريات الأفواج الأمنية من مهامها ضبط من يخالف النظام ، ‏ومن ضُبط ‏ ‏وهو يحمل سلاح بدون تصريح يخول له حمله ، سيتم ضبطه وتسليمه للجهات الأمنية المعنية لمعاملته وفق النظام .

واضاف القحطاني : أن وزارة الداخلية سبق وأن أعلنت عن إتاحة الفرصة للمواطنين بتصحيح أوضاع ما بحوزتهم من أسلحة أو ذخائر غير نظامية ، ولا زالت الفرصة سارية المفعول ، بل وسهلت إجراءات الحصول على التصاريح من خلال نظام " ابشر " ، وعلى هذا الأساس سيتم معاقبة من يضبط بحوزته سلاح غير نظامي .

وعن أحصائية المخالفين الذين تم ضبطهم من قبل الافواج الأمنية ؟

قال القحطاني : الافواج الأمنية باشرت مهامها الأمنية في منطقتي جازان وعسير ، وتم ضبط العديد من المخالفات الأمنية ، كما تم القبض على ( 27645 ) مخالفاً ، وفي قضايا أمنية مختلفة وكذلك من مخالفي نظام الاقامة والعمل وأمن الحدود ، وذلك منذ 1439/7/26هـ وحتى 1440/8/14هـ .

وهل هناك توسع للتواجد في الكثير من المواقع ؟

قال القحطاني : مهام الافواج الأمنية ممتدة بمناطق عملياتها الحدودية بالمناطق الجنوبية بعسير وجازان ونجران وتحديدا بالمحافظات الحدودية ، ومن مهامها أيضاً المساندة للقطاعات الأمنية في المناطق الداخلية وفق متطلبات الموقف ، وعندما يصدر التوجيه بذلك من صاحب الصلاحية .

الكاتب
cICJ2w1G9gsGHzqFOqWDGCBFqjpTbeF0SCpT5SsO.jpeg
2477 منشور

فريق التحرير


التعليقات - 0
اضافة تعليق