الشورى يتجه لإقرار زيادة الرحلات المباشرة لمطاري العلا والطائف

مصدرالخبر: خيبر نيوز الأخبارية

QXjfYqdg7VOqlsKMwI9grXYoc9NqzALiCt33c9Vq.jpeg

يصوت مجلس الشورى اليوم الأربعاء على توصية لعضوه جواهر العنزي طالبت فيها هيئة الطيران المدني برفع الطاقة الاستيعابية لمطار الامير عبدالمجيد بن عبدالعزيز بالعلا، وإتاحة المزيد من الرحلات المباشرة لمختلف مناطق المملكة، وقالت العنزي في مبرراتها "على الرغم من أن المطار قد شهد نموا في عدد المسافرين والرحلات إلا أنه مازال يعاني من قلة الرحلات المباشرة التي تربطه بمختلف مطارات المملكة، حيث يوجد أربع رحلات أسبوعيا من وإلى الرياض وأربع رحلات أسبوعيا من وإلى جده من خلال الخطوط السعودية، وست رحلات أسبوعيا من وإلى حائل من خلال نسما للطيران، وهذا يعني أن مطار العلا شبه منعزل عن بقية مطارات المملكة من حيث الرحلات المباشرة".

وأشارت العنزي إلى وجود رحلات مباشرة من وإلى المدينة سابقاً و تم الغاؤها منذ أربع سنوات تقريبا على الرغم من حاجة اهالي المنطقة لمثل هذه الرحلات، مؤكدةً أن العلا واجهه سياحية وبحاجة ماسة لإتاحة المزيد من الرحلات المباشرة بين مختلف مناطق المملكة.

من جهتها، تبنت لجنة النقل مضمون توصية عضو الشورى جواهر العنزي وطالبت الهيئة برفع الطاقة الاستيعابية وجدولة الرحلات المباشرة للمطارات ذات الكثافة السكانية المتوسطة والوجهات السياحية والقريبة من الأماكن المقدسة، ومنها مطار العلا والطائف، وجمعت اللجنة بذلك مضمون توصية أخرى قدمها العضو محسن شيعاني الذي دعا إلى إلزام شركات النقل الجوي المرخص لها ـ السعودية، ناس، أديل ـ بتيسير رحلات مباشرة للمدينتين المقدستين مكة المكرمة والمدينة المنورة.

ويحسم المجلس توصية للأعضاء سلطان آل فارح وسليمان الفيفي وعبدالله البلوي طالبوا فيها بإلزام الهيئة لشركات الطيران بإرفاق نظام التعويضات في حال تأخر الرحلات عند شراء التذاكر، وقد رفضتها لجنة النقل لكن الأعضاء تمسكوا بحقهم في تقديمها تحت قبة الشورى لافتين إلى جهل أغلب العملاء بنظام التعويضات وعدم التزام الشركات فيه حال تأخر الرحلات.

الكاتب
cICJ2w1G9gsGHzqFOqWDGCBFqjpTbeF0SCpT5SsO.jpeg
2477 منشور

فريق التحرير


التعليقات - 0
اضافة تعليق