مدير مكتب التعليم بمحافظتي المسارحة والحرث يرعى الحفل الختامي للأنشطة الطلابية لعام 1439-1440هـ

مصدرالخبر: أحد المسارحة -عبدالرحمن عتين

Z0ZdYPgc7Ef95YLc0HBvw2zmElvo9RhkG6H3quXA.jpeg

رعى  مدير مكتب التعليم بمحافظتي المسارحة والحرث (بنين) الدكتور  علي بن محمد عطيف ، فعاليات الحفل الختامي للأنشطة الطلابية وتكريم المدارس والمعلمين والطلاب الفائزين والمتميزين في مجالات النشاط كافة للعام الدراسي 1439هـ/ 1440هـ.

وذلك بمدرسة النعمان بن مالك المتوسطة والثانوية ، بحضور رئيس الشؤون  التعليمية بمكتب تعليم المسارحة والحرث الأستاذ موسى علي قوفشي وبحضور رئيس قسم النشاط الطلابيي ومشرفي قسم النشاط ورواد النشاط الطلابي في المدارس والطلاب وكانت البداية وخير كل بداية القرآن الكريم ثم توالت الفقرات ، وأكد مدير المكتب الدكتورعلي عطيف في كلمته بهذه المناسبة، أن الطالب هو المحور الحقيقي للعملية التربوية والتعليمية، ومناط اهتمام الإدارة، وأقسامها، لذا يجب الحرص عليه تربويا وتعليميا، والاهتمام بالدور التربوي للمدرسة في غرس القيم التربوية والوطنية في نفوس الطلاب وسلوكياتهم.

وأشاد بدور قادة المدارس ورواد النشاط والمعلمين في تفعيل النشاط في مدارسهم، وأنهم شركاء في النجاح، كما أشاد بنتائج مشاركة المكتب في العديد من المنافسات على مستوى الإدارة والوزارة وما تحقق من مراكز متقدمة في شتى المجالات ، وأشار إلى أن مدارس المكتب بمحافظتي المسارحة والحرث تزخر بالكثير من الطلاب المتفوقين والموهوبين والنابغين، والذين يوجد لديهم الكثير من المواهب والقدرات والميول، التي هي بحاجة إلى الرعاية والاهتمام ، كما عبر مدير المكتب عن بالغ شكره لسعادة مدير عام التعليم بمنطقة جازان الدكتور عسيري الأحوس على دعمه المتواصل للعملية التعليمية وقربه من الميدان التعليمي في كل المناسبات والشكر موصول لقسم النشاط الطلابي، ومنسوبي القسم كافة على جهودهم وإسهاماتهم في دعم كل البرامج والمناشط التي تستهدف طلاب “تعليم جازان”، كما هنأ “العطيف” الطلاب الفائزين كافة في المسابقات المتنوعة.

 

بدوره، قال رئيس الشؤون التعليمية الأستاذ موسى قوفشي في كلمته  “يأتي تكريم الطلاب المتميزين والفائزين في مختلف مجالات النشاط انطلاقا من أهمية النشاط الطلابي ودوره الفاعل في تلبية احتياجات الطلاب وتنمية مهاراتهم وإشباع رغباتهم، ويقينا بأن المدرسة هي الموطن والمنطلق الرئيس لكل الفعاليات والبرامج والأنشطة”، مؤكدا أن هذا التكريم يأتي إيمانا من مكتب التعليم بأهمية الدعم والتشجيع لجهود المبدعين والمتميزين في المدارس معلمين وطلابا ، وأكد "القوفشي" ضرورة أن تهتم المدرسة بتفعيل برامج النشاط بشكل فاعل، مما يساعد على اكتشاف المواهب والمهارات والقدرات الطلابية والعمل على تنميتها وصقلها وفق خطة إجرائية مقننة ترتبط بالمنهج الدراسي تبدأ من داخل الصف الدراسي ومن ثم على مستوى المدرسة، ثم على مستوى إدارة التعليم لتكون الثمرة رعاية جيل مبدع وموهوب من الطلاب المتميزين وإعدادهم للمشاركات الثقافية والعلمية على مستوى المملكة

وعلى صعيد آخر، تضمنت فعاليات الحفل تكريم الطلاب الفائزين في المسابقات المنفذة على مستوى المكتب

وكانت في المجالات التالية

المجال العلمي وعددها ٣برامج و ١٥ طالب مكرم المجال الثقافي وعددها سبعة برامج و ٤١ طالب مكرم المجال الفني وعددها ٩ برامج و٥٥ طالب مكرم المجال الكشفي ثلاثة برامج و١٠ طلاب مكرمين 

المهارات وريادة الأعمال برنامج واحد و ٦ طلاب مكرمين 

 

ثم كرمت المدارس الحاضنة للبرامج المركزية وعددها ٩ مدارس وكذلك المدارس الفائزة في مسابقة نظيف للمرحلة الابتدائية وعددها ٥ مدارس.كما تم تكريم اللجان العاملة في تنفيذ البرامج المركزية وهي كالتالي 

لجنة برامج الأسرة والمجتمع 

لجنة برامج القسم الثقافي 

لجنة القسم الكشفي ، لجنة القسم الفني ، لجنة قسم المهارات وريادة الأعمال ، لجنة القسم العلمي ، لجنة القسم الرياضي ، وقد شارك قسم ارتقاء في تكريم المدارس المتميزة في تفعيل الشراكة المجتمعية ومنسقي الشراكة بالمدارس المتميزين

وفي نهاية الحفل، شكر مدير المكتب الجميع على حسن التنظيم متمنياً لهم التوفيق . 

الكاتب
cICJ2w1G9gsGHzqFOqWDGCBFqjpTbeF0SCpT5SsO.jpeg
2477 منشور

فريق التحرير


التعليقات - 0
اضافة تعليق