تحذير من القاتل الصامت.. لا يخلو منه منزل في المملكة!

مصدرالخبر: خيبر نيوز :- منابعات

HCtQ9qNgnxMKJ64RJa1mPNT9dmViRKv1yppX4ow3.jpeg

أطلق مختصون تحذيرات من المبالغة بالبخور في مجالس الأفراح أو اللقاءات الأسرية، والذي يعد قاتلًا صامتًا، يتسلل إلى الصدر وتظهر تأثيراته على المدى البعيد.
وفي هذا السياق قال أستاذ وعالم الأبحاث في تخصص المسرطنات الدكتور فهد الخضيري: إن “المبالغة بالبخور وتعتيم المجلس أو قاعة الأفراح بأدخنة البخور قد تسبب مشكلات صحية لمرضى الحساسية والربو وحساسية العيون”.
وأضاف الخضيري: “لذا من الأفضل الاعتدال بالبخور أو تعطير المكان قبل حضور الضيوف.
وتابع الخضيري أن الهدف هو أن تكون رائحة المكان جيدة لا أن تتعالى الأدخنة وتعبق بالمكان إلى درجة الحساسية.

الكاتب
cICJ2w1G9gsGHzqFOqWDGCBFqjpTbeF0SCpT5SsO.jpeg
1513 منشور

فريق التحرير


التعليقات - 0
اضافة تعليق