“مدني ينبع” مازل البحث جاري عن الطفلة المفقودة في وادي ثماء.

مصدرالخبر: مدني المدينة

YwHlzhTTbyM6hXvykVDfsjAZrCtAwyicLhALhzb8.jpeg

استأنفت فرق الدفاع المدني بمحافظة ينبع منذ صباح اليوم الاثنين ولليوم الرابع على التوالي بمشاركة الجهات المعنية والفرق التطوعية عمليات البحث ومسح وادي ثماء بمركز تلعة نزا للبحث عن الطفلة المفقودة داخل الوادي إضافة أنه تم الاستعانة بفريق البحث والإنقاذ السعودي بوسائل البحث  في مرحلة جديدة من عمليات البحث والمسح عن المفقودة.

و تم رصد الجهود المبذولة من قبل فرق الدفاع المدني و الجهات المساندة  و الفرق التطوعية وفريق الكشافة التطوعي ومركز التدريب والقطاع الصحي ومتطوعين لبحثهم عن طفلة مفقودة تبلغ من العمر سبعة أشهر داخل الوادي كما تم دعم فرق الدفاع المدني بموقع الحادث بعدد من فرق البحث والإنقاذ والقوى البشرية والآليات والمعدات والتجهيزات الفنية من المناطق المساندة.

وهذا الوادي هو وادي ثماء ينحدر من منكب جبل رضوى الشهير ويتحدد طولة أكثر من ٣٠ كيلو متر من منحدرات سفح الجبل وهو وادي ذا حوض كبير يجمع عدة أودية منها الخوارية والظلل وتلعة نزا وأم عظام وفخت والعقدة ومساريح وغيرها من الأودية والتي تسيل في الوادي ومن ثم إلى البحر.

كما كشف المتحدث الإعلامي للدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة العقيد خالد مبارك الجهني والذي يتواجد في موقع الوادي أن عمليات البحث عن الطفلة ذات السبعة شهور داخل الوادي تسير وفق مربعات افتراضية يتم توزيع المشاركين على كل مربع للتأكد من مسح وتمشيط المربع مشيرا أن البحث متواصل في كافة أرجاء الوادي .

وأضاف "الجهني" أن عملية البحث عن المفقودة تجري على مدار الساعة موضحا أن هناك مساندة كبيرة من الجهات الحكومية والتطوعية للوصول للمفقودة.

ودعا "الجهني"المواطنين و المقيمين إلى أخذ الحيطة والحذر إذ تشير توقعات الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة استمرار الحالة الجوية الماطرة وتأثر كثير من أجزاء المنطقة خصوصا الساحليه منها بالامطار و السيول مما قد يعرضهم للأخطار من يوم غد الثلاثاء حتى يوم الخميس المقبل بالإبتعاد عن الاودية ومجاري السيول والحرص أثناء التنزه خلال الاجازة الاسبوعية وعدم المجازفة بقطع الاودية أوالنزول إليها وإختيار الاماكن المرتفعة وسفوح الجبال بعيدا عن الاودية و الابتعاد عن المستنقعات المائية والمياه الراكدة.

وأهاب "الجهني" بقائدي المركبات بالانتباه أثناء التنقل عبر الطرق الزراعية بين المحافظات والمراكز والقرى والهجر والتأكد من سلامة الطرق بعد الأمطار الاخيرة وإتباع تعليمات وإرشادات الدفاع المدني التي تصدر في حينه.

وأكد "الجهني"أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والاستعداد والتهيؤ من خلال تجهيز مواقع الاسناد بالمعدات والاليات والقوى البشرية بالمدينة المنورة و الادارات الخارجية بالمحافظات وتطبيق الخطط المعدة لمواجهة أخطار الأمطار والسيول بالتنسيق مع الجهات المعنية بتدابير الدفاع المدني بناء على ما يرد من مستجدات وتغيرات في الحالة الجوية.

الكاتب
pSnwUUTq4GVkiqJmVE9oOg02ehTlrlpj4B4nS8p1.jpeg
1439 منشور الادارة

أدم البصيلي


التعليقات - 0
اضافة تعليق