منتخب فرنسا يتوج باللقب للمرة الثانية في تاريخه بفوزه على كرواتيا 4-2

مصدرالخبر: وكالة الأنباء السعودية

OYWTJPeZHun3Dtb5pJQrnsihIDxXjmMrjNPj9zOi.jpeg

توج المنتخب الفرنسي لكرة القدم بلقبه العالمي الثاني في تاريخه بفوزه على المنتخب الكرواتي بأربعة أهداف مقابل هدفين على استاد "لوجنيكي" في العاصمة الروسية موسكو اليوم في المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2018 النسخة 21 بروسيا .

وحرم المنتخب الفرنسي المتوج باللقب الأول 1998 ، نظيره الكرواتي من تحقيق اللقب العالمي للمرة الأولى علما بأنها المرة الأولى التي يخوض فيها المنتخب الكرواتي نهائي المونديال .

وانتهى الشوط الأول من المباراة بتقدم المنتخب الفرنسي 2 - 1 بعد أداء مثير من الفريقين علما بأن المنتخب الكرواتي كان الأكثر سيطرة على مجريات اللعب واستحواذا على الكرة .

ودفع المنتخب الكرواتي ثمن أخطاء لاعبيه داخل منطقة الجزاء حيث جاء الهدف الأول للمنتخب الفرنسي من ضربة حرة لعبها الفرنسي أنطوان جريزمان وحاول المهاجم الكرواتي ماريو ماندزوكيتش إبعادها ولكنه حولها إلى داخل مرمى فريقه عن طريق الخطأ في الدقيقة 18 ، ثم تعادل إيفان بيرسيتش للمنتخب الكرواتي في الدقيقة 28 لكن أنطوان جريزمان الذي حقق جائزة أفضل لاعب في المباراة منح المنتخب الفرنسي التقدم في الدقيقة 38 من ضربة جزاء احتسبها الحكم الأرجنتيني نيستور بيتانا بعد الاستعانة بحكم الفيديو المساعد (فار) ، وفي الشوط الثاني أصبح الأداء سجالا بين الفريقين وباغت المنتخب الفرنسي منافسه بهدفين متتاليين سجلهما بول بوجبا وكيليان مبابي في الدقيقتين 59 و65 ليكون الهدف الأول لبوجبا والرابع لمبابي في هذه البطولة ، ثم رد ماريو ماندزوكيتش بالهدف الثاني للمنتخب الكرواتي في الدقيقة 69 ليكون هدفه الثالث في المونديال الحالي ، وتنتهى المباراة بفوز فرنسا برباعية حققت من خلاله اللقب الثاني الغائب عنها منذ 20 عام .

واستهلت فرنسا المونديال بفوز صعب على أستراليا بهدفين مقابل هدف ، ثم حققت فوزا صعبا على البيرو 1-صفر في الجولة الثانية ، وأنهت الدور الأول في صدارة المجموعة بتعادل سلبي مع الدنمارك هو الوحيد حتى الآن في النهائي ، وكان الفوز على الأرجنتين ونجمها ليونيل ميسي 4-3 من أبرز الانتصارات في البطولة لفرنسا في دور الـ 16 حيث تقدمت فرنسا بهدف من ركلة جزاء لانطوان غريزمان، وردت الأرجنتين بهدفين لأنخل دي ماريا وغابريال ميركادو، قبل أن يدرك بنجامان بافار التعادل ، ويضيف كيليان مبابي ثنائية ، ليسجل سيرخيو اغويرو في الدقيقة الأخيرة لم يكن كافيا لانقاذ الأرجنتين.

وفي ربع النهائي واصلت فرنسا طريقها في المونديال بفوز 2-صفر على الاوروغواي التي عانت من غياب هدافها إدينسون كافاني بسبب إصابته ، وافتتح المدافع رافايل فاران التسجيل قبل دقائق من نهاية نهاية الشوط الأول، وأضاف غريزمان الثاني ، لتذهب فرنسا إلى نصف النهائي وتواجه المنتخب الصعب بلجيكا ولكنها تخطة عقبة المنتخب البلجيكي وترسانته الهجومية القوية بقيادة إدين هازار وكيفن دي بروين وروميلو لوكاكو ، ونجحت للمباراة الثانية تواليا في الحفاظ على نظافة شباكها، وحسمت النتيجة بهدف للمدافع صامويل اومتيتي ، لتبلغ المباراة الثالثة في تاريخها بعد 1998 التي حققته على أرضها .

في حين كانت كرواتيا واحدة من ثلاثة منتخبات فقط في روسيا حققت العلامة الكاملة في الدور الأول بفوزها على نيجيريا 2-صفر في المباراة الأولى، وإيسلندا 2-1 في الجولة الثالثة، بعدما قدمت أداء مبهرا في الجولة الثانية عندما فازت على المنتخب الأرجنتيني بثلاثية نظيفة ، لتبلغ دور الـ16 ، حيث فرض حارس المرمى دانيال سوباشيتش نفسه نجما في المباراة ضد الدنمارك بتصديه لثلاث ركلات جزاء ترجيحية ، في بداية المباراة استقبلت شباك كرواتيا هدفا في الدقيقة الأولى، لكن لاعبيها سرعان ما عوضوا عن طريق ماريو ماندزوكيتش وحصلت كرواتيا على ركلة جزاء قبل دقائق من نهاية الشوط الإضافي الثاني أهدرها لوكا مودريتش، قبل أن تحسم المباراة بركلات الترجيح بفضل سوباشيتش .

وفي ربع النهائي بدأ أن المنتخب الكرواتي يملك الوسيلة لتخطي المنتخب الروسي القوي دفاعيا والمحدود فنيا ، لكنه اضطر مرة أخرى إلى خوض الشوطين الإضافيين قبل أن يحسم بركلات الجزاء الترجيحية مرة أخرى أيضا تخلفت كرواتيا بهدف دينيس تشيريشيف، وردت بهدف لمهاجمها أندري كراماريتش، ثم تقدمت في الشوط الإضافي الأول بهدف لمدافعها دوماغوي فيدا قبل أن تستقبل شباكها هدف التعادل في الثاني عبر المدافع ماريو فرنانديش ، وسجل إيفان راكيتيتش ركلة الترجيح الحاسمة ليقود المنتخب إلى نصف النهائي.

وفي نصف النهائي أضطرت كرواتيا مرة ثالثة لخوض شوطين إضافيين أمام إنجلترا ،ووجد لاعبو المدرب زلاتكو داليتش أنفسهم أمام مشكلة مبكرة بعدما استقبلت شباكهم هدفا مبكرا في الدقيقة الخامسة ، لكنهم أعادوا تنظيم صفوفهم جيدا في الشوط الثاني وأدركوا التعادل في منتصفه على رغم سيطرتهم على الشوط الثاني، لم يتمكنوا من حسم النتيجة في الوقت الأصلي ، فخاضوا شوطين إضافيين للمباراة الثالثة تواليا ولكنهم تمكنوا هذه المرة من حسم النتيجة قبل ركلات الترجيح بفضل هدف ماندزوكيتش الذي بخر الحلم الإنجليزي، ووضع منتخب بلاده في المباراة لنهائية للمرة الأولى في تاريخه .

يذكر أن الإنجليزي هاري كين توج بجائزة " الحذاء الذهبي" كأفضل هداف في نهائيات كأس العالم لكرة القدم بروسيا 2018 برصيد ستة أهداف .

الكاتب
pSnwUUTq4GVkiqJmVE9oOg02ehTlrlpj4B4nS8p1.jpeg
910 منشور الادارة

أدم البصيلي


التعليقات - 0
اضافة تعليق